التسويق الإلكتروني

طريقة عمل صفحة هبوط فعالة لرفع معدل التحويل في 2022 

إذا كنت مهتم بعالم التسويق الإلكتروني وتحسين محركات البحث وإعلانات البحث المدفوعة، فهناك بعض المفاهيم التي عليك إضافتها إلى معلوماتك. قد يكون من أهم هذه المفاهيم هو طريقة عمل صفحة هبوط وكيفية ملاءمتها لاستراتيجية التسويق الرقمي الخاصة بك. 

قد تكون تعرف بالفعل طريقة عمل صفحة هبوط، فالأمر ليس بالصعب. لكننا هنا نريد التأكيد من أن صفحات الهبوط الخاصة بك فعالة لزيادة معدل التحويل.

بدايةً، نُريد أن نوضح ماهية صفحة الهبوط وأهميتها في عالم التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية.

ما هي صفحة الهبوط

صفحة الهبوط هي أي صفحة ويب يمكن للمستهلك الوصول إليها؛ لكن في مجال التسويق عادةً ما تكون هذه الصفحة مستقلة. هذه الصفحة متميزة عن صفحتك الرئيسية أو أي صفحة أخرى، ويتم إنشاءها لتخدم غرض واحد. 

صفحة الهبوط أو الصفحة المقصودة هي الخطوة التالية تجاه تحول الزائر العادي إلى عميل. فهي تتيح لك إبراز عرض خاص، جزء من المعلومات أو صفقة مقابل أن يقدم الزائر معلومات الاتصال.

هناك نوعين رئيسيين من هذه الصفحات:

  • صفحات هبوط وسيطة click-through، والتي تأخذ العميل لصفحة أخرى عند النقر عليها، مثل موقعك الإلكتروني
  • صفحات هبوط لجمع البيانات Lead generation.
    وعادةً ما يقدم هذا النوع أشياء مقابل تقديم معلومات الاتصال مثل كتاب إلكتروني، نسخة تجريبية مجانية، دخول في مسابقة أو التسجيل في ندوة عبر الإنترنت. 

صفحة الهبوط الجيدة هي التي تقوم بإقناع العميل المحتمل بأن الأمر يستحق تقديم البيانات الشخصية في مقابل ما تعرضه. يمكنك إنشاء صفحات هبوط متعددة، تستهدف كل مجموعة عملاء على حده.

يمكن للعميل العثور على صفحات الهبوط من خلال بحث عام أو عبر موقع شركتك على الويب، ما يزيد من احتمالية وصول عميل محتمل إلى هناك.

لماذا أحتاج عمل صفحة هبوط

تسمح لك صفحات الهبوط ببناء تواجدك عبر الإنترنت بشكل فعال من حيث التكلفة أثناء اختبار فكرتك. كما إنها تمنحك الفرصة لزيادة حركة مرور العملاء، والبدء في إنشاء قائمة البريد الإلكتروني الخاصة بك.

يمكنك تشجيع تسجيل العملاء في قائمة البريد الإلكتروني الخاصة بك من خلال:

  • عرض قصتك وتقديم عملك
  • الترويج للأحداث على موقعك
  • قدم للزائرين شيء ذو قيمة مثل كتاب إلكتروني أو هدية مجانية
  • الترويج لحضور ندوات إلكترونية
  • تقديم خصومات حصرية

ففي النهاية، الهدف من صفحات الهبوط هو حث الزائرين على اتخاذ إجراء محدد؛ لتسجيلهم في قائمة بريدك الإلكتروني. 

لاحظ …

عندما يعطيك الزائرون عناوين بريدهم الإلكتروني، فإنهم يثقون بك لإرسال محتوى ذي قيمة ومخصص. يجب أن يكون ما تقدمهم لهم يساعدهم في تحقيق غرضهم النهائي.

يمكنك أيضًا استخدام بيانات عملية التسجيل على صفحة الهبوط لمعرفة المزيد عن المشتركين الجدد. قم بتخصيص نموذج الاشتراك في صفحة الهبوط ليشمل حقول مخصصة، تقوم من خلالها بتقسيم فئات المستخدمين. ضع Tag على كل حقل، ليتم تقسيم جمهورك بناء على الحقول التي قاموا باختيارها. حتى تتمكن من إرسال محتوى مقسم ومخصص لهم.

فوائد صفحات الهبوط الفعالة

وصول صفحاتك للمراكز الأولى في محركات البحث SEO

يتم تصميم صفحات الهبوط لاستهداف مجموعة محددة من مصطلحات البحث (الكلمات المفتاحية)، والتي يمكنك معرفتها باستخدام Google Adwords وعدد من الطرق الأخرى المدفوعة. 

تعمل هذه الأدوات في المساعدة على وصول صفحة الهبوط للمراكز الأولى في محركات البحث. ما يساعد في وضع منتجك أو عرضك أمام الأشخاص الذين يبحثون عن مواضيع مماثلة.

الترويج لمنتج قادم أو بيع المنتجات الحالية

تركز صفحة الهبوط على هدف محدد، والذي قد يكون عرض ترويجي أو منتج أو خصومات. وتكون هذه الصفحة موجودة خارج تصنيف موقعك، وهي موجودة فقط لتوصيل رسالة واحدة. ما يساعد في: 

  • زيادة معدل التحويل لهدف مبيعات أو تسويق محدد
  • يمنحك الفرصة لفصل وتتبع نجاح منتج معين، هدف أو مجموعة من الكلمات الرئيسية

جعل عملية الشراء / الاشتراك أكثر كفاءة

صفحات الهبوط عالية التحويل هي بوابة لنقل الزوار إلى أسفل عملاء بشكل أكثر كفاءة. 

فهي تعرض رسالتك بشكل بارز أكثر، ما يجعل الزوار يرونها على الفور وينتقلون للاشتراك، التسجيل أو الشراء.

ما الفرق بين صفحة الهبوط والصفحة الرئيسية؟

صفحة الهبوط والصفحة الرئيسية

أهم الاختلافات بين الصفحتين هي:

  • صفحات الهبوط لا يمكن التنقل خلالها، على عكس الصفحات الرئيسية.
  • تأتي حركة المرور صفحة الهبوط من الإعلانات. على عكس الصفحة الرئيسية والتي تأتي حركة مرور العملاء عليها من عدة مصادر.
  • صفحات الهبوط منفصلة عن موقع الويب الخاص بنشاطك التجاري. على عكس الصفحات الرئيسية، وهي الصفحة الأولى لموقع الويب الخاص بنشاطك التجاري.
  • صفحات الهبوط لها هدف واحد، أما الصفحات الرئيسية فتشجع تصفح الموقع ومعرفة المزيد.

كما ترى، فأن صفحات الهبوط تحاول تحقيق هدف معين (كما ناقشنا مُسبقًا). أما الصفحة الرئيسية هدفها أن تكون متوافقة مع محركات البحث؛ لإنشاء تجربة سهلة الاستخدام للزائر من خلال سهولة التنقل في الموقع، تقديم المحتوى، عرض المنتجات وما إلى ذلك).

متى يتم استخدام صفحات الهبوط، ومتى يتم استخدام الصفحات الرئيسية؟

صفحات الهبوط والصفحات الرئيسية من أساسيات التسويق الرقمي.

لكن بسبب معدل التحيل الأعلى لصفحات الهبوط، يتساءل البعض عن سبب الحاجة إلى صفحة رئيسية. 

الصفحات الرئيسية تخدم غرضًا مهم، وهو منح الزوار تجربة مختلفة لعلامتك التجارية، بطريقة لا تسمح بها صفحات الهبوط. والغرض من ذلك هو زيادة الوعي بالعلامة التجارية.

يمكن لزائري الموقع فهم عملك من خلال الصفحة الرئيسية. على سبيل المثال، يمكنهم الانتقال إلى صفحات أخرى على موقعك مثل مدونتك، صفحة About، صفحة المنتجات والخدمات وما إلى ذلك. 

ببساطة، في حال لديك موقع ويب، يجب أن يكون لديك صفحة رئيسية تعمل كواجهة متجر لنشاطك التجاري.

من ناحية أخرى، أنت بحاجة إلى صفحة هبوط إذا كنت تحاول تحقيق هدف محدد، خاصة إذا كنت ستقوم بعمل إعلانات. في هذه الحالة، غالبًا ما تكون صفحات الهبوط أفضل في جذب العملاء المحتملين وتحقيق المبيعات مقارنة بالصفحات الرئيسية.

عناصر صفحة الهبوط

  • عنوان مثير للاهتمام يشجع الناس على الاشتراك
  • محتوى وصفي يشرح من أنت وماذا تقدم
  • رسالة واحدة واضحة تحث على اتخاذ إجراء
  • نموذج تسجيل للحصول على معلومات المشترك
  • إثبات المصداقية، مثل آراء العملاء
  • اتساق العلامة التجارية مع التصميم، على سبيل المثال أن تكون الخطوط المستخدمة، الألوان والشعار يوضح قصتك بشكل واضح للمشتركين
  • أيقونات وسائل التواصل الاجتماعي؛ لتشجيع الزوار على معرفة المزيد عنك والتفاعل معك

أنواع صفحات الهبوط

بشكل أساسي، يتم استخدام صفحات الهبوط لإكمال تسلسل معين من الخطوات بعد النقر، من خلال صفحة مخصصة تُظهر للزائر أنه وصل إلى المكان الصحيح. 

الصفحات الرئيسية أو صفحات المنتجات قد تسبب تشتت لزائر الموقع. وفي المقابل فإن صفحة الهبوط تعرض بوضوح النتيجة التي ستنتج عن نقر الزائر للصفحة. 

من خلال إنشاء صفحة هبوط، يمكنك تحسين تفاعل الزائر وتحسينه وبالتالي زيادة فرص تحويل الزائرين لعملاء. ما يضمن حصولك على قيمة أكبر مقابل مدفوعات إعلانات الدفع لكل نقرة PPC. 

يمكنك زيادة احتمالية حصولك على معدل تحويل أعلى من خلال التأكد من استخدام نوع صفحة الهبوط الصحيح. 

صفحة هبوط لإنشاء قوائم العملاء المحتملين lead-generation landing page

تهدف صفحة الهبوط المخصصة لإنشاء قوائم العملاء المحتملين، إلى جمع بيانات العملاء المحتملين عن طريق نموذج مخصص. 

هذه الصفحات متعددة الاستخدامات؛ لكنها غالبًا ما تستخدم في منتصف مسار المبيعات، حيث يقوم العملاء بتقييم عروضك ويكون أمامهم خياران أما التحويل لمشترين أو الابتعاد. 

في هذه الحالة فأنت تعرض أمامهم طلب ومكافأة في وقت واحد من خلال صفحة الهبوط. الطلب هو المعلومات التي تطلبها في النموذج الخاص بك. أما المكافأة فتكون عرض أو خصم محدد، والذي تروج له لجذب العملاء المحتملين. يجب أن يكون الطلب والمكافأة متوازنين، كل ما تروج له يجب أن يستحق أن يقدم لك العميل تفاصيله لتتمكن من إضافتها إلى قائمتك البريدية.

صفحة هبوط وسيطة Click-Through Landing Page

على عكس صفحات الهبوط لإنشاء قوائم العملاء المحتملين، والتي تعتمد على استخدام نموذج، فإن صفحة الهبوط الوسيطة لا تتطلب نموذج على الإطلاق. فهي صفحة وسيطة بسيطة لإقناع عملائك بالدخول إلى الصفحة التي ترغب في توجيههم إليها، ما يزيد من حركة المرور على موقعك.

تساعد هذه الصفحات على تهيئة زائريك لعروض محددة، من خلال السماح لهم بقراءتها في صفحة مخصصة دون تشتيت انتباههم باستخدام زر “شراء”.

يمكنك ذلك من خلال:

  • وضع عنوان مُثير للفضول
  • الوعد بحل مشكلة محددة
  • استخدام صور تسمح لهم بتخيل الأمر

صفحة الضغط (إقناع) Squeeze Page

يتم استخدام هذه الصفحة أيضًا لجمع المعلومات، لكن في بداية مسار المبيعات، على عكس صفحة إنشاء قوائم العملاء المحتملين. وهي نوع من صفحات الهبوط التي يستخدمها المسوقين لجمع عناوين البريد الإلكتروني فقط من الزوار. أنت تقنع أو “تضغط” على الزائرين لتقديم هذه المعلومات، عن طريق تقديم عرض خاص، عرض محتوى ذي قيمة أو تقييد الوصول بطريقة ما.

عادةً ما تكون صفحات الضغط قصيرة جدًا، ولكنها غالبًا ما نحنوي على:

  • عنوان ينقل بوضوح الفائدة التي ستقدمها للزائر
  • محتوى نصي يعطي معلومات كافية للزائر ليقوم باتخاذ القرار
  • نموذج مدمج يحتوي على حقل واحد أو حقلين فقط (عادةً الاسم وعنوان البريد الإلكتروني) بحيث يمكن للزوار اتخاذ إجراء دون مغادرة الصفحة

صفحات الضغط قد تكون أمر مزعج للبعض أكثر مما هو عليه في الواقع، فلا أحد يريد أن يتعرض للضغط. لا يجب إجبار الزائرين على فعل أي شيء لا يريدون فعله، لذا تكون أفضل صفحات الضغط هي التي تقدم شيئًا ذا قيمة في مقابل عنوان البريد الإلكتروني للعميل. 

صفحة المبيعات Sales Page

غالبًا ما تكون صفحة المبيعات هي الأكثر صعوبة في التصميم. وهي صفحة قائمة بذاتها يتم إنشاؤها لغرض واحد محدد في الاعتبار، لتأمين مبيعات لمنتجك من خلال جعل الزوار يتحولون إلى عملاء.

ويتم استخدام هذه الصفحة في نهاية مسار المبيعات، حيث أن يجب أن تقنع الناس بالشراء. يتطلب إنشاء الصفحة وكل العناصر، مثل المحتوى والتصميم، لمسة من الحساسية وفهم كامل لاحتياجات عملائك وموقعهم في مسار المبيعات.

في هذه المرحلة، يمكنك الضغط في البيع ما قد يتسبب في إبعاد عميلك، أو يمكنك البيع بحدة أقل وخسارة البيع. 

لذا عليك وضع اهتمام خاص بكل أساليب البيع وتفاصيل صفحتك من التصميم حتى بيانات الاتصال الخاصة بك.

يعتمد طول الصفحة إلى حد كبير على منتجك والمقدار الذي تحتاج إلى قوله لشرح قيمة المنتج لعملائك. ومن المهم وجود عرض تفصيلي يوضح هذه القيمة بوضوح، بهدف حثهم على النقر فوق هذا الزر وإجراء عملية الشراء.

هناك نوعين رئيسيين من صفحة المبيعات:

  • صفحات مبيعات طويلة
  • صفحات مبيعات مختصرة

يتم تصميم كلا النوعين بشكل متشابه جدًا، الفرق الوحيد هو الطول الفعلي للصفحة.

صفحة الهبوط الإعلانية Infomercial

العديد من الشركات بدمج تقنيات المبيعات الخاصة بها في استراتيجية التسويق الرقمي، خاصةً في شكل صفحات هبوط متخصصة. 

صفحات الهبوط الإعلانية مختلفة بشكل كبير عن صفحات الضغط وصفحات إنشاء قوائم العملاء المحتملين. النوعين الأخيرين يتميزان بكونهم مختصرتين، أما صفحات الهبوط الإعلانية فتخبر القراء بقصة طويلة ومفصلة، باستخدام محتوى يجذب الزوار المندفعين impulsive buyers. الهدف هو إبقاء القراء يرغبون في التنقل خلال الموقع، حتى يقوموا بعملية شراء.

صفحات سبلاش Splash Page

يمكن استخدام صفحات سبلاش في أي مرحلة من مراحل مسار المبيعات، وتعتبر أبسط أنواع صفحات الهبوط. 

عادةً ما تحتوي على:

  • محتوى قليل جدًا
  • صورة أو صورتان مثيرتان للاهتمام
  • طلب تواصل بسيط للغاية. عادة ما يكون إعلان أو طلب بسيط تكون إجابته “نعم” أو “لا”. قد يطلبون من القارئ التحقق من السن أو اختيار اللغة المفضلة لديهم قبل الانتقال إلى موقع الويب الخاص بك. 

هذه الصفحات ليس هدفها جمع البيانات أو إنشاء عملاء محتملين، حيث يتم إنشائها فقط لتوفير معلومات أساسية جدًا عن الزائرين قبل دخولهم إلى موقع الويب.

صفحات الهبوط الفيروسية Viral Landing Pages

تهدف صفحات الهبوط الفيروسية إلى بناء الوعي بالعلامة التجارية. على الرغم من أنها عادةً ما تحتوي على روابط إلى موقع ويب لشركة أو صفحة ويب أخرى، إلا أنها عادةً ما يتم تقديمها للمستخدم بذكاء.

العنصر الرئيسي في هذه  الصفحات هو المحتوى، الذي يجب أن يقدم معلومات و / أو أن يكون ممتع بدرجة كافية ليتفاعل معه القارئ، ما قد يجعله يشارك الصفحة عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو غير ذلك. يمكن أن يكون المحتوى مكتوب أو يحتوي على مقاطع فيديو، صور أو حتى ألعاب.

مواقع ذات صفحة واحدة Microsites

كلمة Microsites تعني الموقع المصغر، وهو موقع ويب مخصص ومُصغر يتم إنشاؤه لحملة معينة أو بهدف تحقيق مبيعات مستهدفة. 

هذه النوع يكون أكثر من صفحة واحدة، لكنها لا تزال نوع من الصفحات المقصودة؛ لأنها مخصصة لخدمة جانب واحد محدد من المبيعات والجهود الترويجية. يتم تشغيل الـ Microsites من خلال الإعلانات على الإنترنت.

ما عليك وضعه في الاعتبار عند عمل صفحة هبوط فعالة

هناك بعض العناصر التي عليك وضعها في الاعتبار عند عمل صفحة هبوط فعالة، والتي تشمل:

  • تحديد أهدافك

تتمثل الخطوة الأولى في تحديد ما تعنيه بكلمة “صفحة هبوط فعالة”. يمكن استخدام صفحات الهبوط المختلفة لغايات مختلفة، عليك تحديد ما الذي تحاول تحقيقه.

  • الوعي

بعض صفحات الهبوط يكون الغرض منها فقط تعريف العملاء بعلامة تجارية أو منتج. 

إذا كنت تستهدف الأشخاص في وقت مبكر من مسار المبيعات، فقد يكون ذلك كافيًا لإبلاغ هؤلاء العملاء المحتملين بخيارات الشراء الممكنة. في هذه هي الحالة، يكون هدفك هو توفير المعلومات، ليحصل الزائرون على فهم أفضل لقرار الشراء القادم.

  • الاهتمامات

تريد أن تُبقي عملائك المحتملين مهتمين بعلامتك التجارية، عليك معرفة ما إذا كان يمكنك إقناع عملائك بأن علامتك التجارية تستحق تجربة الشراء أم لا. الوقت الذي يقضيه الزائر على الصفحة، هو مؤشر رئيسي على اهتمامه.

  • المعرفة / الثقة

إذا كنت ترغب في جعل العملاء يثقون بعلامتك التجارية أو بناء سمعة أفضل لعملك فسيكون عليك تزويد عملائك بالموارد مثل المستندات التقنية أو الكتب الإلكترونية.

  • معدل التحويل

معدل تحويل صفحة الهبوط هو الهدف النهائي لمعظم محسّني صفحات الهبوط، وأهم العوامل التي يجب تحسينها.

معدل التحويل هو قيام زائر الصفحة بأخذ خطوة مفيدة مثل شراء منتج، ملء نموذج. وهو خطوة ضرورية في رحلة التحول من زائر عادي إلى عميل. 

بناءً على أهدافك، ستحتاج إلى الاعتماد على مجموعة متنوعة من المقاييس ومؤشرات الأداء الرئيسية لحساب نتائجك النهائية. ضع هذه الأهداف في الاعتبار عند رسم مسار لصفحة هبوط أفضل.

طريقة عمل صفحة هبوط فعالة

كل صفحة هبوط تقوم بإنشائها ستحتوي عدة مكونات فردية، والتي يمكنك تحسين كل منها لتحقيق أهدافك، سواء كان ذلك لتثقيف زوارك أو حثهم على التحويل.

التصميم

تصميم صفحتك وهيكلها العام له تأثير كبير على مدى فعالية صفحتك المقصودة، ومدى نجاحها في زيادة التحويلات. يجب أن يكون الهدف الأساسي لصفحتك المقصودة هو تسهيل تحويل الزائر قدر الإمكان، لذلك من المهم أن تعمل جميع عناصر صفحتك نحو هذا الهدف سواء من خلال ملء نموذج، إجراء عملية شراء، الاشتراك في النشرة الإخبارية أو تنزيل كتاب إلكتروني من خلال التصميم النظيف والمنظم.

لجعل تصميم صفحة الهبوط فعال هناك بعض عناصر التصميم التي يمكنك تنفيذها، مثل:

  • استخدام الصور الملونة والملفتة للنظر. 
  • استخدام اللون الأحمر أو الأخضر قد يزيد من معدل التحويل
  • تأكد من وجود تباين قوي بين لون الزر وخلفيتك

 هناك العديد من سمات الأزرار المختلفة التي يجب عليك اختبارها لضمان صفحة مقصودة فعالة، اختبر اللون، أماكن العناصر والحجم لاكتشاف تخطيط الصفحة المقصودة الأكثر فاعلية.

المحتوى

لتقديم محتوى يزيد من فاعلية صفحتك المقصودة، عليك تحديد ما هي أهم أجزاء المعلومات التي يجب نقلها وكيفية صياغتها بشكل بسيط ومحدد.

تحتاج صفحتك المقصودة إلى محتوى يدعم العنوان الرئيسي لإقناع معظم الناس. المهم هنا هو وصف الفوائد (شكل التأثير الإيجابي للمنتج) المحددة إلى جانب المميزات مثل جودة منتجك أو خدمتك.

العنوان

طريقة عمل صفحة هبوط فعالة 

يجب أن يكون عنوانك واضحًا ومباشرًا ومقنع، وأن يشرح بالضبط ما هو العرض. أيضًا، يجب أن يكون متسق مع المحتوى التي تم استخدامه في عبارة الحث على اتخاذ إجراء الأصلية أو البريد الإلكتروني الذي روج للصفحة المقصودة. 

عادةً ما يكون العنوان هو أول ما يراه الزائرون عند وصولهم إلى صفحتك، لذا يجب أن يكون جذابًا وملفتًا للانتباه ولكن يوضح الغرض منه بوضوح. 

يمكنك كتابة عنوان فرعي لإقناع المستخدم بالبقاء على الصفحة وتشجيعه على اتخاذ إجراء.

الوظيفية

عليك التأكد من أنه من السهل تحميل صفحتك المقصودة بسرعة، وأن جميع العناصر تعمل بشكل جيد على جميع الأجهزة وأنظمة التشغيل.

بيانات ما قبل إنشاء صفحة الهبوط

هناك عدد من البيانات التي عليك تحديدها قبل إنشاء صفحتك المقصودة، مثل:

  • من أين تأتي حركة المرور الخاصة بك
  • هل قمت بتحسين صفحتك المقصودة لجذب هؤلاء العملاء على وجه التحديد

بيانات ما بعد إنشاء صفحة الهبوط

عليك معرفة:

  • كيف ستتعامل مع عملائك المحتملين بعد وصولهم لصفحتك
  • هل لديهم مجموعة واضحة من الخطوات التي يجب اتباعها
  • ما مدى سهولة اتباع العملاء لاتجاه الصفحة وتدفقها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى