الدروب شيبينج

كيفية اختيار نيتش مناسب لمتجر الدروبشيبينغ (الجزء 2)

ناقشنا في الجزء الأول كيفية العثور على نيتش مناسب لمتجر الدروبشيبينغ، ونيتش دروبشيبينغ الأكثر ربحية لهذا العام بالإضافة لبعض النصائح للعثور على النيتش الأكثر ربحية.

هنا نركز على كيفية قياس وتحليل المنافسة في نيتش الدروبشيبينغ الذي ترغب في العمل به، وأهم عوامل نجاح متجرك الإلكتروني في نيتش معين.

إجراء تحليل المنافسة في سوق محتملة قد يكون أمر صعب. إذا كانت المنافسة شديدة، ستجد صعوبة في بناء حركة مرور متسوقين والتنافس مع تجار متمرسين في السوق. أما إذا كانت المنافسة قليلة، فقد يشير هذا إلى أن السوق صغيرة ما يمكن أن يحد من قدرتك على النمو.

تستخدم بعض متاجر دروبشيبينغ الإعلانات المدفوعة لجذب المتسوقين، إلا أن معظمها يعتمد بشكل كبير على حركة مرور المتسوقين المجانية القادمين من محركات البحث؛ لبناء نموذج عمل مربح. 

مع وضع هذا في الاعتبار، فإن أفضل طريقة لقياس المنافسة الإجمالية في السوق هي فحص المواقع التي تجتذب العملاء بدون إعلانات، والذين تجدهم في النتائج الأولية على محرك بحث جوجل، عند البحث على كلمة مفتاحية معينة. من أجل الحصول على مستوى زيارات جيد، ستحتاج إلى التنافس، والتفوق على، هذه المواقع الموجودة على صفحة Google الأولى. من خلال تهيئة موقعك للظهور على محركات البحث Search engine optimization. 

نيتش مناسب لمتجر الدروبشيبينغ

عناصر تحليل المنافسة عند اختيار نيتش مناسب لمتجر الدروبشيبينغ 

  • عدد الدومين المرتبطة

تعتمد خوارزمية ترتيب المواقع في Google بشكل كبير على الروابط. 

في حالة تساوي كل العوامل الأخرى، كلما زاد عدد الروابط التي يتلقاها الموقع، كلما احتل الموقع مرتبة أعلى في نتائج البحث. إن معرفة عدد الروابط التي تشير إلى موقع ما يمنحك فكرة عن حجم العمل الذي ستحتاج إلى القيام به (من حيث الكسب وبناء الروابط إلى موقعك الخاص) للتفوق على منافسيك.

هناك العشرات من مقاييس تهيئة محركات البحث المختلفة التي يتم استخدامها بشكل شائع؛ لكن عدد الدومين الفريدة التي تشير إلى موقعك تعتبر من أهم العوامل عند تقييم قوة ترتيب الموقع. غالبًا ما يُطلق عليها دومين الارتباط الرئيسي أو دومين الارتباط الفريد، ويمثل هذا المقياس عدد الدومين التي تُشير لموقع ما وتتجاهل الروابط المكررة من نفس الدومين.

يمكن اعتبار هذه الروابط اقتراح وتوصية بدخول موقعك، موجود على موجود أخرى موثوقة.

معرفة عدد دومين الارتباط الرئيسية سيمنحك فكرة أفضل عن مدى صعوبة التنافس مع موقع ما في نتائج البحث. يركز جوجل بشكل كبير على دومين الارتباط الفريدة، لذا فعليك أنت أيضًا الاهتمام بها.

أفضل طريقة للحصول على هذا الرقم هي استخدام أدوات مثل Link Explorer، والتي توفر عددًا من مقاييس وبيانات تحسين / تهيئة محركات البحث القيمة بما في ذلك دومين الارتباط الرئيسية linking root domains.

عند فحص نتائج بحث جوجل، سترغب في إلقاء نظرة أكثر دقة على مقاييس الروابط الخاصة بأول موقعين على جوجل، بالإضافة إلى مقاييس الارتباط لآخر موقع على الصفحة الأولى من متصفح جوجل. سيعطيك هذا فكرة تقريبية عن مقدار العمل المطلوب للوصول بموقعك للصفحة الأولى من نتائج البحث. 

أغلب الزائرين يختارون الدخول لموقع من المواقع الموجودة في الصفحة الأولى على Google، ما يجعل من المهم جدًا الحصول على مكان لموقعك في هذه الصفحة.

لتفسير دومين الارتباط الفريدة نقدم بعض الإرشادات التي يمكن أن تساعدك في فهم الأرقام:

  • من 0 إلى 50 دومين ارتباط فريد
    في الأغلب هذا الموقع لا يعتبر منافس مهم في معظم الأسواق المهمة. أغلب المواقع التي تحتوي على محتوى عالي الجودة، جهود تسويقية مناسبة ويتم فيها تهيئة محركات البحث يمكنها الحصول على 50 دومين ارتباط في غضون عام.
  • من 50 إلى 250 دومين ارتباط فريد
    هذا العدد ستجده للمواقع ذات التصنيف الأعلى في الأسواق المتخصصة المهمة إلى حد ما. قد يستغرق الأمر عدة سنوات لإنشاء ملف روابط خلفية (باك لينك) بهذا العدد؛ لكنه أمر ممكن.
    هذا العدد من الروابط يمنحك أفضل نسبة عمل إلى نتائج مربحة، خاصة لأصحاب المشاريع الفردية والصغيرة.
  • أكثر من 250 دومين ارتباط فريد

إنشاء أكثر من 250 رابط فريد سيستغرق بعض الوقت والالتزام الجاد، حتى إذا كنت مسوق موهوب في تحسين محركات البحث. هذا لا يعني أنه لا يجب عليك القيام بذلك، فقط تأكد من أنك على استعداد لمواجهة منافسة شديدة.

  • قوة المواقع المنافسة

عند تحديد ترتيب الموقع على محرك البحث، تضع جوجل في الاعتبار بعض العوامل الأخرى بالإضافة إلى عدد الروابط التي يمتلكها الموقع مثل جودة تلك الروابط. فوجود روابط في مواقع غير موثوقة أو بحركة مرور ضعيفة مستخدمين لن يتم احتسابها بخلاف الروابط الموجودة في مواقع موثوقة وبها حركة مرور عالية.

مقياس PageRank لقياس قوة الصفحة، هو طريقة سريعة للحصول على فكرة عن قوة الصفحة من وجهة نظر جوجل. أيضًا، يمكنك التعرف على مدى تنافسية السوق من خلال PageRank، للحصول على الصفحات الرئيسية للمواقع ذات التصنيف الأعلى.

لفهم القياسات على PageRank للصفحة الرئيسية للموقع:

  • قياس 1-2: قوة الصفحة ضعيفة نسبيًا. من المحتمل أن يشير تصنيف PageRank للمواقع في هذا النطاق لأهم الصفحات الرئيسية إلى سوق صغير نسبيًا.
  • قياس 3-4: هذا هو النطاق الأكثر شيوعًا للمواقع ذات التصنيف العالي في الأسواق المتخصصة (النيتش) التنافسية. ليس بالضرورة أن تصل إلى هذا المستوى من القوة؛ لكن الأمر ليس مستحيل. عادةً ما تعتبر الأسواق في هذا النطاق أفضل من يحصل على ربح مقابل العمل.
  • قياس 4-5: قوة موقعك عالية. للوصول إلى هذا المستوى ستحتاج إلى الحصول على روابط عديدة من مواقع موثوقة ومحترمة، بالإضافة إلى عدد لا بأس به من الروابط الأخرى.
  • قياس PageRank أعلى من 6: قد يعني هذا أن لديك قسم تسويق بدوام كامل يقوم على تهيئة موقعك لمحركات البحث، للمنافسة في سوق به مواقع ذات تصنيف مرتفع.
  • مقاييس نوعية يجب وضعها في الاعتبار عند تحليل المنافسين

يمكن أن تكون الإحصائيات مثل دومين الارتباط الرئيسي وتقييم PageRank مفيد في تحديد مدى صعوبة التفوق على المنافسين، ولكن من المهم أيضًا النظر في بعض المقاييس المتعلقة بالجودة (مقاييس نوعية):

  • جودة الموقع وفائدته:
    قم بزيارة المواقع الأعلى تصنيفًا في السوق، وضع نفسك مكان العميل. هل يبدو الموقع جذاب ومُرحب أم قديم وغير جذاب. هل الموقع منظم جيدًا ويسهل التنقل فيه أم أنه من الصعب حتى العثور على مربع البحث. هل يقدم الموقع معلومات قيمة وقوائم مفصلة للمنتجات أم عليك البحث مطولًا للعثور على أبسط التفاصيل.
    باختصار فإنه عليك معرفة مدى احتمالية الشراء من تلك المواقع؟ 

إذا كنت لا تستطيع تمييز نفسك في هذا السوق، فقد ترغب في التفكير في سوق مختلف. ولكن إذا كان هناك فرصة لإضافة قيمة للعملاء عن المنافسين، فيمكنك التفوق في هذا المجال إذا اتبعت الخطوات الصحيحة.

  • سمعة الموقع وولاء العملاء.
    قد تتمتع المتاجر الإلكترونية بسمعة طيبة بعد سنوات من المعاملة الجيدة للعملاء، على الرغم من ضعف واجهة المتجر. في المقابل، قد يحصل موقع بتصميم جذاب و واجهة مستخدم سلسة على سمعة سيئة بسبب خدمة العملاء. 

تحقق من أداة Better Business Bureau لمعرفة ما إذا كان لدى الشركة سجل من شكاوى العملاء. ستحتاج أيضًا إلى إجراء بحث على الإنترنت لمعرفة ما يقوله الأشخاص على وسائل التواصل الاجتماعي وفي المنتديات على هذا الموقع. إذا كان كبار المنافسين يتراخون في خدمة ورضا العملاء، فأمامك فرصة لافتتاح متجر يقدم خدمة مميزة.

ملاحظات عليك وضعها في الاعتبار عند تحليل نتائج البحث

عليك معرفة أنه عند اجرائك بحث على متصفح جوجل، فإنه يتم تخصيص النتائج التي تظهر لك بناء على موقعك الجغرافي وسجل التصفح وعوامل أخرى. عندما نقوم بتحليل السوق، نحتاج إلى رؤية نتائج غير متحيزة حتى نتمكن من فهم المشهد التنافسي الحقيقي. أيضًا ، إذا كنت تخطط للبيع لعملاء خارج منطقة تواجدك، فأنت بحاجة إلى الوصول إلى نتائج البحث التي يشاهدها العملاء في المنطقة المستهدفة، فهذه هي المواقع التي ستتنافس معها.

هناك طريقتان للتغلب على هذه المشكلات:

  • التصفح الخفي Incognito search

    نيتش مناسب لمتجر الدروبشيبينغ

    إذا كنت تستخدم متصفح Chrome، فيمكنك تصفح الويب في وضع التصفح الخفي. في حال التصفح من خلال هذا الوضع سيتم تجاهل أي إعدادات مخصصة أو سجل تصفح حتى تتمكن من الحصول على بيانات غير متحيزة عن كيفية ترتيب وتصنيف المواقع فعليًا. يمكنك بدء التصفح الخفي من خلال الانتقال إلى “ملف ← نافذة جديدة للتصفح الخفي” أو عن طريق النقر على الرمز في الزاوية العلوية اليمنى من المتصفح وتحديد “نافذة جديدة للتصفح الخفي”. تحتوي متصفحات الويب الأخرى على أوضاع بحث خفية مماثلة تقوم بمسح سجل التصفح الخاص بك.

  • تحديد اختيار نتائج خاصة بالمنطقة

    إذا كنت ترغب في مشاهدة النتائج التي تظهر لمنطقة أخرى غير منطقتك، فيمكنك إضافة نص صغير إلى نهاية عنوان URL في صفحة نتائج Google للحصول على نتائج خاصة بكل بلد.

على سبيل المثال، إذا كنت في السعودية ولكنك أردت رؤية نتائج البحث التي تظهر لعمليات البحث في الولايات المتحدة، فيمكنك إضافة “&gl=us” إلى نهاية عنوان URL في صفحة نتائج البحث والضغط على Enter. وبالمثل إذا كنت في الولايات المتحدة وأردت الحصول على نتائج البحث في السعودية يمكنك إضافة “&gl=sa” إلى نهاية عنوان URL.

أهم عوامل نجاح متجرك الإلكتروني في نيتش معين

اختيار منتج دروبشيبينغ عليه طلب وفي نفس الوقت منافسة منخفضة هو جزء واحد من معادلة نجاحك في هذا المجال. لإنشاء متجر دروبشيبج ناجح ستحتاج إلى القيام بأحد الإجراءات التالية على الأقل:

  • فهم عملائك المثاليين

إذا كنت تواجه مشكلة في الوصول لفكرة مناسبة لمشروعك، ففكر في الأمر بشكل مختلف، حيث أنه في بعض الأحيان تحتاج إلى العثور على العميل أولاً وليس المنتج.

بمجرد تحديد من تريد البيع له والمشكلات التي يواجهونها، سيمكنك بسهولة تضييق نطاق ما تريد بيعه لهم وكيف تريد بيعه لهم.

لتحديد من يجب أن تبيع له والمنتج الخاص الذي ستقوم ببيعه، ستحتاج أولاً إلى إنشاء شخصيات جمهور المشترين buyer personas لتضييق نطاق من يجب اعتباره “العميل المناسب”. كلما كانت شخصيات المشتري أكثر تحديدًا وتفصيلاً، كلما تمكنت من فهم جمهورك واستهدافه بشكل أفضل.

من أسهل الطرق للعثور على عميل هو النظر إلى حياتك واهتماماتك. اختر منتج تكون شغوف به سواء كان ذلك مهارة تتقنها أو منتج متعلق باهتماماتك الشخصية.

  • قم بتصنيع منتجك الخاص

في حال قيامك بتصنيع منتج الخاص، فأنت تتحكم في التوزيع وتكون المصدر الوحيد للمنتج. هذا يقلل من المنافسة ويسمح لك بفرض سعر أعلى. 

هذا الأمر لا يصلح في نموذج متاجر الدروبشيبج، حيث تقوم ببيع المنتجات الحالية التي صنعها شخص آخر.

  • حاول الوصول لسعر مميز وقنوات توزيع حصرية

إذا كان بإمكانك ترتيب اتفاقية حصرية لنقل منتج، أو إذا كان يمكنك الوصول إلى أسعار مميزة من الشركة المصنعة – أو مورد دروبشيبينغ – فيمكنك الربح من البيع عبر الانترنت دون صنع منتجك الخاص. 

قد يكون من الصعب الوصول لمثل هذه العناصر، إلا أن الأمر ليس مستحيل، وهناك مئات من تجار دروبشيبج الآخرين يحصلون على سلع متعددة بأسعار جملة.

  • البيع بأقل سعر

إذا كان بإمكانك تقديم أقل سعر، فقد تتمكن من كسب العملاء من جزء كبير من السوق. المشكلة الوحيدة أن العمل من خلال هذا النموذج غير مجدي؛ إذا كانت الميزة التنافسية الوحيدة التي يمكنك تقديمها هي السعر المنخفض، فستقع في حرب أسعار قد تخسر بسببها كل أرباحك تقريبًا. 

إن محاولة التنافس مع مواقع مثل أمازون وغيرها من الشركات العملاقة على الإنترنت من حيث السعر هي استراتيجية سيئة بشكل عام.

  • أضف قيمة بشروط غير تسعيرية

يعتبر تقديم المعلومات القيمة التي تُكمل منتجاتك هو أفضل طريقة لتمييز نفسك وفرض سعر أعلى. فدورك هو حل مشاكل الناس، وتقديم مشورة الخبراء وإرشاداتهم في النيتش الذي تعمل به هو أفضل طريقة لبدء عملك في مجال الدروبشيبينغ.

  • أضف قيمة للتجارة الإلكترونية

أضافة قيمة لمتجرك الإلكتروني قد لا يكون بالأمر السهل، تتناسب بعض المنتجات والأسواق المتخصصة مع هذه الاستراتيجية أكثر من غيرها. يجب أن تبحث عن بعض الخصائص الأساسية التي تجعل إضافة القيمة بالمحتوى التعليمي (على سبيل المثال) أسهل بكثير.

ومن المعلومات التي يمكنك إضافتها للمنتجات على متجرك الإلكتروني:

  • عدد المكونات

كلما زادت المكونات التي يحتاجها المنتج للعمل بشكل صحيح، زاد احتمال بحث العملاء على إجابات على الإنترنت. 

على سبيل المثال: قد يحتاج العميل لشراء نظام كاميرا أمن منزلي يتطلب عدة كاميرات وأسلاك معقدة ومسجل وغير ذلك. كلما زاد عدد المكونات التي يحتاجها المنتج، وزاد التنوع بين تلك المكونات، زادت فرصتك لإضافة قيمة من خلال تقديم النصائح للعملاء بشأن المنتجات المتوافقة.

  • معلومات عن المنتجات القابلة للتخصيص التي قد تُربك العميل عند اختيارها

تعتبر المنتجات المربكة والقابلة للتخصيص مثالية لإضافة قيمة من خلال المحتوى. 

على سبيل المثال: إذا كنت تقوم ببيع ألواح الطاقة الشمسية، يمكنك تقديم محتوى عن كيفية اختيار أفضل إعداد لوحة تسخين مياه بالطاقة لتناسب مناخ معين وغير ذلك. 

القدرة على تقديم إرشادات / نصائح حول أنواع المنتجات الأنسب لبيئات وعملاء محددين، طريقة رائعة لإضافة قيمة.

  • هل يتطلب الإعداد الفني أو التثبيت

من السهل تقديم نصائح الخبراء بشأن المنتجات الجديدة التي يصعب إعدادها أو تثبيتها أو تجميعها. 

على سبيل المثال: إذا كنت تبيع نظام كاميرا أمنية، فقد يحتوي الموقع الأساسي لبيع الكاميرا على دليل تثبيت مفصل من 50 صفحة ويغطي الأخطاء الأكثر شيوعًا التي يرتكبها الأشخاص عند تثبيت أنظمتهم الخاصة. 

إذا كنت تعتقد أن الدليل يمكن أن يوفر للعميل الوقت والجهد، فهناك فرصة جيدة لشرائه من موقع الويب هذا حتى لو كان متاحًا مقابل بضعة دولارات. بالنسبة إلى مالكي المتاجر، تضيف هذه الكتيبات قيمة هائلة للعملاء ولن تكلفك أي شيء لتقديمها بمجرد إنشائها على متجرك.

يمكنك إضافة قيمة إلى المجالات المعقدة والمربكة بعدة طرق، بما في ذلك:

  • إنشاء دليل منتجات شاملة للمشترين
  • الاستثمار في وضع قوائم للمنتجات ووصف تفصيلي لكل منتج 
  • إنشاء دليل تثبيت وإعداد المنتج (في حال استلزم الأمر) 
  • إنشاء مقاطع فيديو توضح كيفية عمل المنتج
  • إنشاء نظام سهل المتابعة لفهم توافق المكونات
  • العمل مع شركات دروبشيبينغ جيدة

عند تشغيل متجر للتجارة الإلكترونية بنظام الدروبشيبينغ، فأنت تريد أن تبحث عن موردين دروبشيبينغ أو تجار جملة يقدمون لك منتجات وعروض جيدة. يمكنهم مساعدتك في معرفة تكاليف الشحن، توصيف منتجاتك، تنفيذ طلبات دروبشيبينغ تلقائيًا وحتى المساعدة في البحث عن المنتج.

على سبيل المثال، شركة AliExpress، وهي منصة شراء منتجات من الشركات إلى تجار التجزئة عبر الإنترنت، هي منصة لملايين المنتجات الأكثر مبيعًا والتي يمكنك فحصها للعثور على المنتجات المثالية لمتجرك. يمكنك الطلب مباشرة من AliExpress أو استخدام أداة بحث عن منتج دروبشيبينغ مثل Oberlo للعثور على المنتجات وتحميلها وإدارتها وبيعها في متجرك الإلكتروني. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى